يؤدي إلى الضعف العام.. أعراض وعلاج مرض الإسهال العادي للعجول

يؤدي إلى الضعف العام.. أعراض وعلاج مرض الإسهال العادي للعجول
كتب -

يعد مرض الإسهال العادي “النزلة المعوية” عند العجول الصغيرة حديثة الولادة، من الأمراض الفيروسية شديدة الخطورة المنتشرة في قوص، حيث يؤدي إلى حدوث ضعف عام وانخفاض حيوية العجول، ما يسبب خسائر اقتصادية للمربين، خاصة في القرى.

وتشير فاتن حجاج، طبيبة بيطرية بالإدارة البيطرية بقوص، إلى تواجد بعض الحالات المصابة بقوص ولكنها بصورة غير وبائية حيث تسبب الضعف العام للعجول حديثة الولادة والتي يمكن علاجها والوقاية منها بعدة إجراءات

وتوضح الطبيبة البيطرية في نقاط محددة، تعريف المرض وأسبابه وفترة حضانة المرض وأعراضه وكيفية الوقاية والعلاج منه

تعريف المرض

مرض الإسهال العادي “النزلة المعوية” من أكبر المشاكل الصحية التي تواجه العجول أثناء فترة الرضاعة حتى عمر شهر تقريبا، وغالبا لا يسبب النفوق ولكن يسبب الضعف العام للعجول وانخفاض حيويتها ونشاطها، مما يجعلها عرضة للإصابة بالأمراض الأخرى التي تسببها الميكروبات المرضية والجراثيم

أسبابه
  • احتواء الألبان على نسبة عالية من البروتين التي تؤدي إلى سرعة تجبن اللبن داخل المعدة.
  • احتواء الألبان على نسبة دهون عالية مما تسبب حدوث الإسهال.
  • عدم تغذية العجول حديثة الولادة على لبن السرسوب.
  • تغذية العجول على فترات متباعدة مما تسبب تجبن الألبان داخل المعدة وتمددها.
  • تناول العجول لقش الأرز المستعمل كفرشة للعجول الصغيرة.
  • التغيير المفاجئ في درجة حرارة الألبان.
  • عدم نظافة وتطهير الحظائر.
فترة حضانة المرض

فترة حضانة المرض عند العجول حديثة الولادة قصيرة وغالبا ماتكون يوم واحد ويستمر المرض من 3-7 أيام.

أعراض المرض

حدوث الإسهال مع تغير طبيعة براز الحيوان، فيصبح طريا لينا يميل للسيولة مع اختلاف لونه من الأبيض للأصفر أو الأخضر.

– يفقد الحيوان وزنه بسرعة ويصبح نحيف القوام مع تدلي أذنيه.

– تتأثر شهية الحيوان ويتحول لأكل الفرشة أو المخلفات الحيوانية.

– في استمرار الإسهال يصاب الحيوان بالجفاف، نتيجة فقد سوائل جسمه وأملاحه مع ارتفاع درجة حرارته وزيادة معدل التنفس في الدقيقة مما يؤدي للنفوق.

الوقاية والعلاج

– إيقاف تغذية العجول على الحليب واستبدالها بمحلول ملحي بعد ذلك بالحليب بصورة تدريجية.

– يجب تغذية العجول الرضيعة في مراحلها الأولى من العمر على السرسوب أو على ألبان تحتوي على نسبة منخفضة من الدهون.

– يغذي الحيوان على 3 وجبات يومية على الأقل.

– ينصح بالرضاعة عن طريق الحلمات الصناعية، وذلك للحد من حالات الإسهال وكذلك منع رضاعة العجول لبعضها (الشهية المنحرفة).

– إعطاء العجل العلف والمضادات الحيوية أو كلاهما.

– يراعى عدم تقليل كميات المياه المقدمة للعجل حتى لا يحدث له جفاف.

الوسوم