ننشر تفاصيل زيارة أخر الضباط الأحرار إلى قرية كوم الضبع بنقادة

ننشر تفاصيل زيارة أخر الضباط الأحرار إلى قرية كوم الضبع بنقادة خالد محي الدين_ اخر الضباط الاحرار

خالد مُحي الدين، أخر ضابط سابق في الجيش المصري إبان العصر الملكي وأحد الضباط الأحرار، وعضو سابق في مجلس الشعب المصري، ذو فكر يساري، ومؤسس حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي حتى اعتزاله العمل العام.

ولد  محيي الدين في كفر شكر بمحافظة القليوبية عام 1922. تخرج من الكلية الحربية عام 1940، وفي 1944 أصبح أحد الضباط الذين عرفوا باسم تنظيم الضباط الأحرار والذين انقلبوا على حكم الملك فاروق سنة 1952، وكان وقتها برتبة صاغ، ثم أصبح عضوا في مجلس قيادة الثورة، حصل على بكالوريوس التجارة عام 1951 مثل كثير من الضباط الذين سعوا للحصول على شهادات علمية في علوم مدنية بعد الثورة وتقلدوا مناصب إدارية مدنية في الدولة.

توفي أخر الضباط الأحرار بالأمس وشيع الرئيس عبد الفتاح السيسي وكبار رجال  الدولة جثمان الراحل خلال جنازة عسكرية.

يقول جمال فندي، إعلامي نقادي، إن منذ عدة سنوات زار خالد محي الدين محافظة قنا وبالتحديد مركز نقادة، وكان وقتها حزب التجمع يشارك في عقد ندوات تعريفية تساعد في زيادة القاعدة الشعبية له، مشيرًا إلي أن الفترة شهدت صحوة لحزب العمل في نقادة والحزب الوطني وكونا شعبية شبابية لهما بالمركز، ثم إنشاء جريدة أهالي نقادة وعمل مقر لحزب التجمع.

وتابع فندي، لافتًا إلي أن جريدة الأهالي في وقتها نشرت خبرًا يحمل عنوان ” خالد محي الدين يتناول الغداء في  منزل الحاج حمزه فندي بكّوم الضبع في نقادة” مشيرًا إلي علاقة أخر الضباط الأحرار بوالده وأخيه الأكبر مأمون فندي، استاذ علوم سياسية بجامعة جورج تاون، الذي كان معيدًا بجامعة  أسيوط في وقت الزيارة، وعمه الذي كان عالم وزميلًا للشيخ أحمد الطيب، شيخ الأزهر.
وأوضح الإعلامي، أن رغم المضايقات الأمنية ورفض جمعية الشبان بنقادة إقامة مؤتمرًا لحزب التجمع، تمكن خالد محي الدين من إقامته بعد مساعدة أحد أعضاء الجمعية والذ ي تعرض للاستبعاد بعدها من قبل الإدارة.

الوسوم