في ختام ماراثون الثانوية العامة.. طلاب شعبة الرياضيات يؤدون امتحان الجبر والهندسة بنقادة

في ختام ماراثون الثانوية العامة.. طلاب شعبة الرياضيات يؤدون امتحان الجبر والهندسة بنقادة امتحانات الثانوية بنقادة_ تصوير: صابر سعيد

اختتم طلاب الصف الثالث الثانوي في مركز نقادة بقنا، ماراثون الثانوية العامة، إذ أدى طلاب شعبة الرياضيات بالقسم العلمي اليوم الأربعاء، امتحان الجبر والهندسة الفراغية، وذلك في لجان 5 مدارس تابعة لإدارة نقادة التعليمية.

وتبايت آراء طلاب شعبة الرياضيات حول أسئلة الجبر والهندسة الفراغية، حيث أبدى عدد منهم ارتياحهم للمادة فيما أكد البعض الآخر على صعوبة بعض النقاط، كما أن الامتحان جاء في متناول الطالب الفوق متوسط، بينما أجمع الطلاب علي مجئ الأسئلة من الكتاب المدرسي والمقررات خلال العام الدراسي.

أحمد أسعد، طالب في القسم العلمي بمدرسة نقادة الثانوية بنين، يشير إلى أن امتحان الجبر والهندسة الفراغية احتوي علي عدد من المسائل الصعبة ولكنه جاء من الكتاب المدرسي، مؤكدًا علي أن الوقت تناسب مع عدد أسئلة الامتحان وهذا من الأمور الجيدة.

وتابع أسعد، أن العديد من الطلاب لم يكونوا مهيئين، خاصة بعد إنهاء الشعب الأخرى امتحاناتهم بأيام قبل شعبة الرياضيات، لافتًا إلى أن الامتحان جاء في مستوي الطالب المتوسط والفوق متوسط.

وتشير هدى عبده، طالبة بالقسم العلمي مدرسة نقادة الثانوية، إلى أن مادة اليوم احتوت على سؤال صعب مثل المصفوفات بالإضافة إلي الأسئلة الاختيارية ولكن باقي الأسئلة جاء في متناول الطلاب المتوسطين والأقل من ذلك، لافتًا أن الامتحان احتاج إلي تفكير أيضًا ولكن الأسئلة من الكتاب المدرسي.

وتوضح هدى، أن الامتحان احتوى على 19 سؤال تقريبًا، منهم 3 أسئلة بهمها صعوبة ويحتاجون إلى تفكير من قبل الطلاب.

ومن جانبه يقول محمد مصطفى، مدير التعليم الثانوي بنقادة، إنه تقدم لأداء امتحانات مادة الجبر والهندسة الفراعية لشعبة الرياضيات 154 طالبا وطالبة، حضر منهم 127 طالبا، وغاب 27 طالبا، بنسبة حضور 82%، وهي نسبة جيدة.

وعن سعيد صادق، مدير الإدارة التعليمية، أكد أن الامتحانات لم تشهد أي شكاوى من قبل الطلاب أو الملاحظين، وهو الامتحان الأخير بالثانوية العامة، متمنيًا أن يكلل مجهود الطلاب بالنجاح وأن يحصلوا على أعلى الدرجات.

يذكر أن مارثون امتحانات الثانوية هذا العام، بدأ في 8 يونيو الماضي، واستمرت إلى 3 يوليو الحالي، وسوف يعلن عن النتيجة خلال الأسابيع القادمة.

الوسوم