صور| مقارنة بالعام الماضي.. أسعار فوانيس رمضان تتراجع بنقادة

صور| مقارنة بالعام الماضي.. أسعار فوانيس رمضان تتراجع بنقادة فوانيس رمضان - تصوير: صابر سعيد

تختلف أسعار فوانيس رمضان من عام لآخر، وسجلت الفوانيس هذا العام استقرارًا نسبيًا في أسعارها مقارنه بالعام الماضي، وشهدت المدينة إقبالًا علي نسب الشراء، إلى جانب انتشار الفوانيس الخشبية المضيئة، التي توضع عليها صور أو تدون عليها أسماء مشتريها، وأيضًا الفوانيس الفوم، مع تراجع الفوانيس البلاستيكية.

فوانيس خشبية_ تصوير صابر سعيد
فوانيس خشبية_ تصوير صابر سعيد

يقول محمد كمال، بائع فوانيس، إن نسبة الإقبال علي شراء الفوانيس حتى الآن تعد أفضل من الأعوام السابقة، وتزيد بنسبة تتراوح بين 30 إلى 40%، مع توافر الفوانيس الخشبية المضية، التي تلصق عليها الصور وتكتب عليها الأسماء، وتلقي رواجًا مناسبًا في تلك الفترة.

بالإضافة إلى وجود الزينة الورقية والبلاستيكية والأنوار بأسعار مختلفة، مشيرًا إلي أن الأسعار هذا العام تقترب من أسعار العام الماضي والتراجع طفيف.

ويوضح كمال، أن أسعار الفوانيس تختلف من شكل إلى آخر وأيضًا من حجم لآخر، فالفوانيس صغيرة الحجم يترواح سعرها ما بين 30 إلى 45 جنيهًا بدون صورة المشتري، وتزيد 15 جنيهًا لإضافة صورة، والفوانيس المتوسطة يترواح سعرها من 50 إلى 60 جنيهًا، أما عن الكبيرة يتراواح سعرها من 100 إلى 250 جنيهًا، وسعر عقد النور 65 جنيهًا بفانوس الهلال المضيئ.

وسجلت أسعار الفوانيس العام الماضي بحسب عدد من التجار من 50 إلى 250 جنيهًا للخشب، حسب حجم الفانوس، ومن 30 إلى 125 جنيهًا للبلاستيكية الصيني.

فوانيس خشبية_ تصوير صابر سعيد
فوانيس خشبية- تصوير صابر سعيد

منصور عادل، بائع فوانيس، يشير إلى أن أسعار الفوانيس البلاستيكية المضيئة التي تحتوي على أغاني رمضان أسعارها ما بين 30 و45 و50 و55 جنيهًا إلى 100 جنيه، حسب النوع والحجم.

ويؤكد خالد محمد، عامل، أنه علي الرغم من ارتفاع أسعار الزينة والفوانيس وغلاء المعيشة إلا أنه يدوام علي شراء الفوانيس في كل عام لصغاره قبيل دخول رمضان، لما يلمسه من فرحة في أعينهم عقب الشراء.

زينة وعقود نور_ تصوير صابر سعيد
زينة وعقود نور- تصوير صابر سعيد

ويضيف محمد، أن أسعار الفوانيس هذا العام مقارنة بالأعوام السابقة لم تسجل ارتفاعًا ملحوظًا، وتوجد بصورة كبيرة عن العام السابق في مدينة نقادة، خاصة الفوانيس الخشبية التي غزت الأسواق ذات الأشكال المتنوعة والرسومات التي تتناسب مع الأطفال ومع الكبار في المنزل أو خارجه أو اقتنائها كقطعة تزين بها أركان المنزل.

أحمد عبد السيد، مدرس، يقول إن الإقبال علي شراء الفوانيس والزينة في هذا العام يزيد من العام السابق والأعوام التي سبقته، وربما الأهالي والمواطنين في حاجة إلى عودة روح رمضان والفرحة التي كانت تشهدها القري والمنازل، حيث تزين عقود الأنوار جنبات الشوارع والزينة الورقية منتصفها.

أسعار فوانيس رمضان_ قوص النهاردة
أسعار فوانيس رمضان- تصميم قوص النهاردة
الوسوم