خربوش شاعر الواو..حارب فى أكتوبر فى ذمة الله .. وتحرير الأرض حلمه الوحيد

خربوش شاعر الواو..حارب فى أكتوبر  فى ذمة الله .. وتحرير الأرض حلمه الوحيد محمد خربوش

الشاعر الكبير، عميد فن الواو فى قوص، فى ذمة الله، وكان من محاربين أكتوبر

محمد الأمين الشاذلي خربوش الشهير بمحمد خربوش والذى يناهز عمره الثمانين عامًا، جُنَد لمدة ست سنوات فى سلاح المدفعية، ثم سلاح شؤون مالية.

  ما حدث في أكتوبر وقدرتنا على العبور من الصعب وصفه، هكذا تحدث محمد مضيفًا، كنا نحارب لرد كرامتنا، والأخذ بالثأر خاصة بعد أحداث ضرب مدرسة البقر، ومدرسة المدفعية بالتل الكبير والتى شاهدناها بأعيننا، وأيضا مصانع الخانكة كل هذه الأحداث جعلتنا نشعر بالمرارة ونصر على رد الاعتبار.

وعندما شاهدنا الدبابات الإسرائيلية في المرة الأولى ورأينا طلقات المدافع، شعرنا بالخوف وهربنا من الموقع، لكن مع التدريب بدأنا نستقوي، وتزداد عزيمتنا شيئا فشيئا.

ويضيف كانت مهمتي صرف مرتبات الجنود وكانت المرتبات مابين 3إلى 6 جنيهات، فلم يكن يشغلنا في ذلك الوقت المرتب أو الطعام أو الشراب فما كان يهمنا هو تحرير أرض سيناء الغالية.

ويشدد لم نشك لحظة واحدة في ضعف قدراتنا عن مواجهة العدو، فبعد التدريبات المكثفة كنا نلح ونطلب من القيادة تحديد لحظة مواجهة العدو، مشيرا الى انه  عرف بخبر العبور قبل الحرب بساعتين.

ولتضليل العدو، كنا نذهب للسينما، ونقيم الحفلات،كما تم نشر إعلان بالجرائد يفيد بتنظيم  القوات المسلحة لرحلات حج وعمرة للجنود المصريين.

الوسوم