تلاعب في أسعار أسطوانات البوتاجاز بنقادة.. أهالي: “بـ85 جنيه” ورقم لتلقي الشكاوى

تلاعب في أسعار أسطوانات البوتاجاز بنقادة.. أهالي: “بـ85 جنيه” ورقم لتلقي الشكاوى أسطوانات بوتاجاز- تصوير أحمد عربي

ارتفعت أسعار أسطوانات البوتاجاز مع قرار مجلس الوزراء الأخير برفع أسعار المحروقات والمواد البترولية كخطوة أخيرة لرفع الدعم، الارتفاع الجديد شكل عبءً إضافيًا على كاهل البسطاء، لكن في نقادة جنوبي قنا لم يقف الأمر عند هذا الحد فوفقًا لأهالي بقرى المركز يغالي التجار في أسعار الأسطوانات ولا يلتزمون بالزيادة المقررة.

السعر الذي أقرته مديرية التموين بقنا لأسطوانة البوتاجاز المنزلي سعة 17.5 كيلو جرام أصبح 65 جنيهًا داخل المستودع و70 جنيهًا حال توصيلها للمنازل، فيما تم تسعير أسطوانة البوتاجاز التجاري سعة 25 كيلو جرامًا بمبلغ 130 جنيهًا داخل المستودع و140 حال توصيلها للمحل، لكن وفقًا للأهالي فإن سعر البيع الفعلي في نقادة يتجاوز 85 جنيهًا للأسطوانة المنزلية.

ويطالب الأهالي المسؤولين بمجلس المدينة وإدارة التموين بإحكام الرقابة على هؤلاء التجار وضبط الأسعار وتحرير محاضر للمخالفين الذين يبيعون بأزيد من الأسعار الرسمية خاصة في القرى محل الشكوى الرئيسي.

الأسعار المقررة للأسطوانات- المصدر مديرية التموين بقنا
الأسعار المقررة للأسطوانات- المصدر مديرية التموين بقنا

سوق سوداء

محمد عبد الله، موظف متقاعد، يقول إن مشروع شباب الخريجين بمدينة نقادة هو المنوط به توزيع أسطوانات البوتاجاز على المنازل بمبلغ 70 جنيهًا ويقوم باستلامها من المستودع بمبلغ 63 جنيهًا، ولكن يقوم هؤلاء الشباب ببيع حصتهم إلى تاجر من السوق السوداء ليقوم الأخير بالمغالاة وبيعها بأسعار تصل إلى 80 و85 جنيهًا.

ويستنكر عبد الله تحمل هذا الفارق في الأسعار رغم زيادة الأسعار المقررة في الأساس، مطالبًا محافظ قنا والمسؤولين المعنيين بالتصدي لجشع التجار وإلزامهم ببيع الأسطوانات بالسعر المقرر.

ويضيف عبد الناصر محمد، موظف، أن التجار في مدينة نقادة وقراها يقررون الزيادة من محض خيالهم ضاربين بالقرارات الرسمية والأسعار الحكومية عرض الحائط، وتتزايد الأزمة في القرى عن المدن لغياب الرقابة فيها.

5 جنيهات زيادة مناسبة

وفاء محمد، ربة منزل، تلفت أن بائعي الأسطوانات المنزلية يساهموا في توفير الوقت والجهد بالنسبة لربة المنزل، وزيادة 5 جنيهات مناسبة أما أكثر من ذلك فيعتبر بمثابة الجشع والطمع خاصة مع زيادة أسعار المحروقات الأخرى التي تزيد من مصروفات المنزل وأعباء رب الأسرة.

وتؤكد محمد أن المواطنين المتضررين من الزيادة ليس لديهم أي معرفة بأماكن التظلم أو الشكوى في مركز نقادة فلذلك يتلزمون الصمت ويشترون راحتهم بدلًا من المشكلات مع الآخرين.

رئيسة المدينة تتابع بيع أسطوانات البوتاجاز_ تصوير قوص النهاردة
رئيسة المدينة تتابع بيع أسطوانات البوتاجاز_ تصوير قوص النهاردة

ضبط المخالفين ورقم لتلقي الشكاوى

فيما يقول رجب تمام، مفتش بإدارة تموين نقادة، إن الإدارة تكثف من حملاتها عقب الزيادة الجديدة على مدار الأسابيع الماضية لضبط الأسواق وتحرير محاضر للتجار المخالفين الذين يبيعون بأزيد من الثمن، مطالبًا المواطنين بالتوجه إلى إدارة التموين حال وجود أي مخالفات أو شكاوى.

وتؤكد فاطمة محمد، رئيسة المدينة، أن الوحدة المحلية تتابع تجار أسطوانات البوتاجاز لمعرفة مدى التزامهم بالتعريفة المقررة من التموين وهي 70 جنيهًا للتوصيل للمنازل، وفي حالة وجود أسعار أزيد من ذلك على المواطن التوجه إلى الوحدة المحلية أو إدارة التموين للإبلاغ عن التجار المخالفين وتحرير محاضر لهم.

وتضيف إبراهيم أن الوحدة المحلية حددت رقم لتلقي الشكاوى يخص إدارة تموين نقادة هو 0962601887، حتى يتم ضبط المخالفة على الواقع.

الوسوم