صور| 82 ألف ناخبًا حصيلة الاستفتاء على التعديلات الدستورية بقوص

صور| 82 ألف ناخبًا حصيلة الاستفتاء على التعديلات الدستورية بقوص تصوير أسماء الشرقاوي

انتهت في التاسعة من مساء اليوم الاثنين مدة الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقرر لها ثلاثة أيام بدأت أول أمس السبت.

وبلغ عدد من أدلوا بأصواتهم في مركز قوص، جنوبي قنا، على مدار الثلاثة أيام 81 ألف و600 ناخب، حسب محمد إمام، مقدم بالجيش في غرفة العمليات داخل مجلس مدينة قوص، من إجمالي 279 ألف و332 ناخبًا يحق لهم التصويت موزعين على عدد 55 لجنة فرعية بقوص.

تزايد الإقبال في اليوم الثالث

وقال المستشار محمود يوسف، رئيس اللجنة الفرعية رقم 2 بندر قوص بمدرسة الثانوية التجارية المشتركة، إن الإقبال كان كثيفًا في اليوم الثالث للاستفتاء على التعديلات الدستورية، وشارك الأهالي في الاستفتاء حرصًا منهم على مصلحة الوطن واستقرار البلاد، مضيفًا أنه وأعضاء اللجنة فخورين بالإقبال، ولافتًا لحرص رئيس اللجنة على تذليل الصعاب للمعاقين وكبار السن.

 

رئيسة المدينة والمجالس القروية

وأدلت هدى المغربي، رئيسة مجلس مدينة قوص، بصوتها في مدرسة النيل الابتدائية للمغتربين، وتفقدت لجنة مدرسة البهاء زهير ولجنة التجارة المشتركة ولجنة النيل، رافقها مصطفى الرشيدي، رئيس قطاع بالجيش ورئيس غرفة العمليات بمجلس مدينة قوص، وبيشوي بسيط، وكيل مطرانية قوص، وأحمد نصر الله، مدير إدراة الأوقاف، وعدد من مديري الإدارات، ومحمود حسب النبي، مسؤول المتابعة بمحافظة قنا.

وتفقد محمد أبوالسعود، رئيس مجلس قروي خزام، لجان المجلس وحث المواطنين على المشاركة والإدلاء بآرائهم للاستفتاء على التعديلات، كما تابع عملية تنسيق السيارات لنقل المواطنين لمقر اللجان الانتخابية وبخاصة الأماكن البعيدة.

وتفقد شوقي عبدالسميع، رئيس مجلس قروي حجازه، 11 لجنة بحجازة، مشددًا على تذليل كافة العقبات أمام المواطنين.

وتفقد شاذلي مهران، رئيس مجلس قروي الحراجية، وأحمد الشربيني، رئيس مجلس قروي الكلالسة، جميع اللجان أكثر من مرة لمتابعة سير العملية الانتخابية في الاستفتاء على التعديلات الدستورية لعام 2019.

كما تفقد صبري خالد، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، عددًا من اللجان الانتخابية، منها مدرسة الحراجية الثانوية والحمر والجعافرة والسلام بجراجوس والإعدادية بجراجوس والشهداء الثانوية بنات والسادات بقوص.

وأشاد وكيل الوزارة بدور التربية والتعليم وتسخير كل الإمكانيات في اللجان أثناء الإشراف على العملية الانتخابية في المدارس.

الوسوم