“هَنعيّد كلنا”.. دعوة “تعليمية قنا” لتمكين سكان القرى من صرف مرتباتهم قبل العيد

دشنت مديرية قنا للتربية والتعليم، اليوم السبت، دعوة تعاون لجموع المعلمين بمدن محافظة قنا التسع من خلال مبادرة “هَنعيّد كلنا”، والتي تهدف لإتاحة الفرصة أمام ساكني القرى من صرف مرتباتهم نهارًا من ماكينات الصراف الآلى الموجودة بالمدن فقط والاكتفاء بالصرف ليلًا بالنسبة لسكان المدينة، تسهيلًا على أهالِ القرى المحرومة من ماكينات الصرف.

وقال الدكتور صبرى خالد، وكيل وزارة التربية والتعليم بقنا، إن دعوة “هَنعيّد كلنا” جاءت للتخفيف من عناء موظفي القرى التي تخلو من التمثيل البنكي أو ماكينات الصراف الآلي، نظرًا لبعد مسافات هذه القرى عن المدن وصعوبة ذهاب أهالِ القرى للمدينة أكثر من مرة ليلًا، لذا وجهنا هذه الدعوة لسكان المدينة بترك ماكينات الصرف نهارًا ليتمكن زملائهم من القرى بالصرف منهم والإكتفاء بالصرف ليلًا.

فيما أفاد وائل قطمة، نائب مدير بنك مصر بقوص، بأن ماكينات صرف البنك على كامل إستعدادها لصرف مرتبات الموظفين في مواعيدها التي قررتها وزارة المالية، لافتًا إلى أن جميع الماكينات معبئة بمبالغ أساسية واحتياطية تأهبًا لحدوث أي طارىء.

كما أبدى المحاسب محمد ضوي، مدير بنك مصر بقوص، تجاوبه مع مبادرة مديرية قنا للتربية والتعليم بسبب قلة ماكينات الصرف بالمدينة وأنعدامها بالقرى، مشيرًا إلى أن البنك شكل فريق عمل بالبنك لمتابعة حالة دفع النقود داخل الماكينات لتعبئتها فى حالة نفاذها، مؤكدًا استمرار عمل اللجنة أثناء إجازة عيد الفطر.

الوسوم