قصيدة إلى أمي لـ “لبني القوصي”

قصيدة إلى أمي لـ “لبني القوصي”
كتب -

كتب – لبني القوصي :

“إلى أمى”
اللى باتت
ترتعش م الخوف
عشان أبقى مطمن

ميدان م الفرح والطيبة
وموجز محتواه البوح
وكوكب ماشى يترمح
يقف لك يا اما اجلالا
فوفد من الشجر سبح

وكان مكسوف اوى منك
مايمكن يا اما اكمنك

ملاك والجنة قدامك
وجايز واحتمال جدا

لانك مسك فيه طارح
مسكت ف عقرب الساعه
لسعنى وقال الام غنت
للولد تاب م الذنوب
الام طرحت ظلها
والنجم فصل ليها توب
رقصت حيطان البيت
على رتم ضحكتها
وانا مهما ياما عليت
ابيمول فى علتها
هل من نصوصى الكافرة
بهدوءك تكفى
هل بعد حضنك فى كتير احضان تدفى
اصبح بنيك مشتبه فيه م الفراق
اصبحتى زى القهوة كيف
اصبح بعادك فى الحشا و
كأنه سيف يونس فى بطن الحوت
سبح كتيير م الخوف
وانا فى بطنك كنت اسبح م الفرح ابنك
ضرير فتح لقى حضنك
ماليه الضى ابنك فى عينك

كان مليهش زى
امن تماما بالعقيدة
ادعيلى يفتح سكتى
وهديتك منى قصيدة

الوسوم