طلال مداح.. ابن قوص الذي حفظ القرآن بالسبع تلاوات في الثانية والعشرين من عمره

طلال مداح.. ابن قوص الذي حفظ القرآن بالسبع تلاوات في الثانية والعشرين من عمره طلال مداح أحمد

كتب: محسن أبوالنجا

تمتلئ المساجد خلال شهر رمضان بقارئي القرآن الكريم، ومنا من يختمه مره واثنين وثلاثه، لكن نادرًا ما تجد شابًا يحفظ القرآن الكريم بالسبع قراءات.

الشيخ طلال مداح أحمد، شاب لم يتجاوز الخامسة والعشرون من عمره، ينتمي لقرية الكراتية بمركز قوص، جنوبي قنا، صاحب الوجه الأسمر البشوش، يتميز بخلقه الطيب، ومحبوب بين أهله وأقرانه.

نجح أحمد في حفظ القرآن الكريم وهو في سن الخامسة عشره من عمره، وأتم حفظه بالسبع قراءات وهو في الثانيه والعشرين، وحصل على إجازة في القرآن الكريم من معهد القراءات بقفط، وأخرى من الشيخ ممدوح عبدالمطلب بقوص، وبعد حصوله على ليسانس الآداب في اللغة العربية من جامعة جنوب الوادي، عمل أحمد محفظًا للقرآن الكريم بإدارة الأزهر الشريف بقوص، وهو يمتلك صوت جميل عذب، لذا يهرول الناس للصلاة خلفه أثناء صلاة التراويح بمسجد النور بقرية الكراتية.

وقد حصل طلال على المركز الأول في حفظ القرآن الكريم، في المسابقه التي نظمتها جمعية الشبان المسلمين بقنا على مستوى قرى ومدن المحافظة، والتي بلغ عدد المشتركين فيها أكثر من مائة متسابق، وقام باختبارهم الشيخ طه محمد إبراهيم عويضة، وهو أحد علماء الدين الإسلامي بقنا، وسيتم تكريمه في 27 رمضان بمقر جمعية الشبان المسلمين بمحافظة قنا.
دراسته
يقول أحمد إن مجال دراسته، وهو اللغة العربية، ساعده على حفظ القرآن الكريم، لارتباطه الوثيق به، فاللغة العربية هي لغة القرآن، موضحًا أنه كان يتخذ ورد يومي بحفظ عدد من الآيات، ثم مراجعته أسبوعيًا، فضلًا عن آداء الصلاه في وقتها، ومتابعة الحفظ، وقراءة طاعة في صلاة النوافل، مما أدى إلى تثبيت الحفظ.
وينصح الشيخ الشباب بضرورة المراجعة والمتابعة، والتوفيق بين مواعيد العمل والاستذكار، وبين مواعيد الحفظ.
أجر حافظ القرآن 
ويشير أحمد إلى أن حافظ القرآن الكريم له أجره في الدنيا والآخرة، كما جاء في السنة النبوية الشريفة، من أراد الدنيا فعليه بالقرآن ومن أراد الآخرة فعليه بالقرآن، ومن أرادهما معًا فعليه بالقرآن فيرفع الله قدره بين أصحابه في الدنيا، ويكون محبوبًا من الناس، ويسهل الله له في رزقه وجزاءه في الآخرة الجنة وصحبة الأنبياء والمرسلين والصحابة، رضي الله عنهم أجمعين، حيث يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز “إن الذين يتلوون كتاب الله وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سرًا وعلانية يرجون تجارة لن تبور”صدق الله العظيم، سورة فاطر.
ويتابع أحمد الله سبحانه وتعالى أن جعلني من أهل القرآن، فهي أفضل نعم الله عليّ.
دور الآباء
ويوصي الشيخ الشاب أولياء الأمور بالمبادرة في تحفيظ أولادهم القرآن الكريم منذ الصغر، حيث تكون للأطفال قابلية وقدرة أكبر على الحفظ، على أن يقوم على تحفيظهم شيخ متخصص عالمًا بالتجويد.
وينصح أحمد أنه لتسهيل الحفظ يجب البدء بخمس آيات فقط يوميًا، حتى لا يصاب الطفل بالنسيان والملل، على أن يقوموا بالمراجعة أولًا بأول، حتى لايتفلت منهم القرآن الكريم، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “تعاهدوا القرآن فهو أشد تفلتًا من الإبل في عقلها” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
التكريم
ويعرب أحمد عن سعادته بفوزه بالمركز الأول في مسابقة حفظ القرآن الكريم التي نظمتها جمعية الشبان المسلمين بقنا، وتكريمه بمنحه رحلة عمرة إلى الأراضي المقدسة.
الوسوم