“شباب التغيير” بجزيرة مطيرة بقوص تطلق مبادرة تخفيف الذهب

“شباب التغيير” بجزيرة مطيرة بقوص تطلق مبادرة تخفيف الذهب

أطلقت جمعية شباب التغيير بقرية جزيرة مطيرة بقوص، التي يبلغ عدد سكانها 35 ألف نسمة، حملة لتقليل كمية الذهب في الشبكة للتيسير على الشباب.

وقال عمر محمد فنجري، رئيس مجلس إدارة الجمعية، إن الجمعية بدأت المبادرة منذ أسبوعين فى القرية لتخفيف عبء الذهب لوجود عدد كبير من الشباب بالقرية لا يستطيع الزواج بتلك المبالغ المرتفعة، واستجاب عدد كبير من الشباب وانضم للحملة، وستعقد الجمعية عددا من الاجتماعات خلال الفترة المقبلة في العديد من النجوع وستعلق البوسترات وتجوب الشوارع لتوعية المواطنين بأهداف الحملة، وكذلك الإعلانات في المساجد لتخفيف العبء عن الشباب، ويكتب الذهب في قائمة المنقولات حفاظا على حق الزوجة.

وأوضح زين العابدين كامل، موظف بديوان عام محافظة قنا، إن الهدف العام من المبادرة تخفيف العبىء على  الشباب في الزواج والبداية بالذهب.

 

سحر محمد، طالبة في الفرقة الثالثة تربية عام، من فتيات قرية جزيرة مطيرة، تشجع فكرة المبادرة لتخفيف الشبكة لتقليل العبء على العروسين وترفض التقليد الذي يقوم به الأهالي في الزواج وترى أنه لا فائدة من ارتفاع المهور والذهب بهذا الشكل، وتضيف أن المرأة ليست سلعة تباع وتشترى أو قيمة مادية فقيمتها في الحياة التي ستبنيها مع زوجها وقيادتها لمنزلها وتربيتها لأبنائها.

وقالت إن الهدف العام من الزواج تكملة نصف الدين وسنة الحياة وتأدية رسالة، بينما الذهب معدن يباع بعد يوم من الزواج، وتشجع المرأة على النظرة السليمة للأمور وللرجل لا نظرة مادية، وتضيف أنها فرحت وشجعت الفكرة عندما سمعت عنها.

وأضافت أن هناك خمسة حالات في جزيرة مطيرة تزوجوا بمهر 10  آلاف فقط “ذهب” واستغنوا عن الأشياء التي لا داعي لاستعمالها كالنيش وغيره.

واتفقت سعاد حسني، دبلوم صنايع، مع سمر، وانضمت للمبادرة، وترى أن المبادرة ستؤدي لسرعة زواج الشباب وتخفيف عبئ المصروفات عليهم فبدل من أن ينتظر الشاب 10 سنوات يجهز فيها نفسه للزواج بالتالي سيتزوج أسرع، وترى أنه لا علاقة للشبكة بنسبة العنوسة، وتتوقع أن المبادرة ستأتي ثمارها في البلد.

علي محمد، متزوج، قال إن المبادرة بمرحلة التوعية حاليًا و”سنبدأ بأنفسنا بتطبيق المبادرة”، مشيرا إلى أن الفتيات في الجمعية يقومون بتوعية أولياء أمورهم لبدء التنفيذ على الفور وانتشار المبادرة بشكل أسرع، حتى تصبح عرفا أساسيا فى القرية، وقال إنه سيطبق المبادرة على بناته نظرًا للارتفاع الرهيب في الأسعار.

 

الوسوم