سائقو “الكبود” ينهون إضرابهم بعد وعد رئيس “مجلس قوص” بتسوية طريق الحمر ـ الحراجية

كتب -

كتب ـ هاني أنيس، ومصطفى أحمد

أنهى سائقو سيارات الكبود بموقف الحمر والجعافرة بمركز قوص، صباح اليوم الأثنين، إضرابهم الذى بدأوه فجر اليوم بسبب سوء طريق الحمر ـ الحراجية وكثرة المطبات به، بعد وعد رئيس مجلس مدينة قوص ببدء تسوية الطريق وتمهيده السبت المقبل، وذلك في حضور عبد الموجود ابو العلا، نائب مجلس مدينة قوص، وعبد الصبور محمد، رئيس مواقف قوص، ويوسف الريان، مسؤول موقف الحمر- الحراجية، وأسامة عبد الموجود، مأمور مركز قوص.

ويقول حمدان عبد الراضي محمد، سائق كبود، إن الطريق غير ممهد إطلاقًا، وقدمنا العديد من الشكاوي خلال الفترة الماضية إلا أننا نتسلم وعودات وهمية من المسؤولين دون تنفيذ .
 ويشير أحمد عبد الجبار إلي أن ذلك الطريق يثير العديد من المشكلات يوميًا بين المواطنين الركاب والسائقين، بسبب سوء الطريق، منوهًا أنه يؤثر على السيدات الحوامل .

ويرى عبدالصبور محمد، مدير المواقف بمجلس مدينة قوص، أن الإضراب الذي نظمه سائقو الكبود بموقف الجمر والجعافر، أثر على حركة المرور فى وقت الذروة، حيث خروج الطلاب والموظفين إلى أعمالهم .

ويلفت علي هميمي، رئيس مجلس مدينة قوص، إلى أن مطالب السائقين المضربين مشروعة ولكن تعطيل الطريق والمرور في وقت الذروة لا يصح، لافتا إلى أنه اتفق مع السائقين على بدء تسوية الطريق إعتبارًا من السبت المقبل، نظرا لتعطل “جليدر” التسوية، ومن ثم إقتنع السائقون وقرروا التمهل حتى السبت المقبل .

وكان 45 سائق “كبود” بموقف الحمر والجعافرة نظموا إضرابًا، فجر اليوم، عند مدخل المعهد الأزهري حيث أغلق السائقين سياراتهم معلنين عدم العمل، نظرًا لوعورة الطريق وكثرة مطباته، ما أدى إلى شلل مروري في الطريق المؤدي إلى مجلس قروى الحراجية وبعد وعود من رئيس مدينة قوص تم فض الإضراب.

الوسوم