بعد انتهاء المحصول.. ارتفاع أسعار الطماطم في قوص

بعد انتهاء المحصول.. ارتفاع أسعار الطماطم في قوص محصول طماطم

انتهى المزارعون في قنا من جنى المرحلة الأخيرة من محصول الطماطم، والذى تشتهر به منطقة زراعات وسط المحافظة، امتدادا من دشنا مرورا بقرى الأشراف التابعة لمدينة قنا العاصمة، الأمر الذى أدى إلى زيادة أسعار الطماطم فى أسواق قوص.

ويقول مصطفى عبدالعزيز، 42 عاما، موظف، إن “الطماطم كانت أسعارها منخفضة منذ يناير الماضى وحتى الأسبوع الماضى، حتى وصل سعر الكيلو فى الأسواق إلى جنيه واحد، وخلال عودتنا من مدينة قنا يوميا كنا نرى تجارا يفترشون الطريق السريع بدءا من مدينة قنا وحتى مدينة قفط، وأنا شخصيا اشتريت منهم مرتين بسعر 10 جنيه لقفص الطماطم زنة 20 كيلو، والمرة الثانية كانت الأسبوع الماضى اشتريت القفص بـ15 جنيها، وعندما سألت التاجر الذى يبيع قالى لي: كل سنة وأنت طيب يا أستاذ المحول انتهى”.

ويتوقع حمادة عبداللطيف، 35 عاما، ارتفاع سعر الطماطم خلال الشهرين القادمين، خصوصا ونحن على مشارف شهر رمضان، مضيفا “حدث فى العام الماضى أن وصل سعر كيلو الطماطم إلى عشرة جنيهات واتجه المواطنون إلى شراء الصلصة عوضا عن الطماطم”.

أما هيثم محمد، 45 عاما، موظف، فيشيرا إلى أن كيلو الطماطم بلغ اليوم فى أسواق قوص 3 جنيهات بزيادة 100% مقارنة بالأسبوع الماضى، مضيفا “جميع التجار بالأسواق يبيعون بسعر من 2.5 إلى 3 جنيهات للكيلو، وأتوقع ارتفاع السعر تدريجيا حتى نصل إلى رمضان المبارك”.

محمد ريان، مدير تموين قوص، يقول إن عودة إدارة التسعير مرة أخرى والعمل بها فى مكاتب التموين هو الملزم الوحيد لتجار الشوادر للالتزام بسعر موحد متفق عليه، ولا شك أن الرقابة على الأسواق موجودة ولكن تاجر الشارع “المتجول” لا سلطان عليه من لأنه يأخذ الأذقة والشوارع المتطرفة ليفرض سعر هو يراه مناسب لتعبه.

الوسوم