الصرف الصحي بخزام أزمة عمرها 7 أعوام.. ومسؤول: أنهينا 65% من المشروع

الصرف الصحي بخزام أزمة عمرها 7 أعوام.. ومسؤول: أنهينا 65% من المشروع أعمال حفر الصرف الصحي بخزام - تصوير قوص النهاردة

“والله الواحد مش عارف يلاقيها منين من الصرف ولا الميه ولا من هيئة الطرق، كل حاجه غلط في غلط الواحد بقي بخاف يطلع من بيته”، بهذه العبارة يعبر مواطنون بقرية خزام عن غضبهم من سؤء التخطيط وبطء العمل بمشروع الصرف الصحي بالقرية الذي بدأ منذ 7 سنوات ولم ينتهي حتى الآن.

الصرف الصحي زاد مشاكل القرية

يرى خالد علي، عامل وأحد أهالي القرية،إن مشروع الصرف الصحي بالقرية زاد مشاكل القرية ولم ينجيها من خطر الصرف الصحي، حيث أن العاملين على مشروع الصرف يقومون بالحفر لتركيب المواسير ويتركونها دون ردم ما أدى إلى خطر كبير يهدد حياة الطلاب الصغار والأطفال من الوقوع بها، لافتًا إلى أن بعض شوارع القرية لا يوجد بها إناره ما يؤدي إلى زيادة الحوادث.

سوء التخطيط

ويضيف عمار رضا، طالب جامعي وأحد أهالي القرية، إن مشروع الصرف الصحي بقرية خزام في بداية العمل به في عام 2010 كان بالنسبة لنا مشروع هائل لقريتنا، ولكن بعد بدء العمل به لم تجني القرية منه سوى تدهور شوارع القرية وسوء تخطيط من القائمين عليه، موضحًا أن آلات الحفر تقوم بحفر خطوط الصرف لتركيب المواسير وأما أن تتركها بدون ردم وأما تغطي المواسير فقط وتترك حفر بالشارع، فيضطر الأهالي لتكملة ما تركه العمال.

ويوضح أبو الحمد عبد العزيز، عامل وأحد أهالي القرية، أنه يسكن بنجع الوحدة بقرية خزام، لافتًا إلى أن المقاول المشرف على المشروع بالنجع حفر شارعين ووصلت المواسير بهم وتركهم دون ردم وقام الأهالي بردمهم خشية على حياة الأطفال.

ويضيف عبد العزيز أن عدم التنسيق بين القائمين على المشروع وشبكة المياه بالقرية أدى إلى الكثير من العقبات، فعند الحفر في مسار الصرف الصحي تصادفهم خطوط مياه والذي أدى إلى كسر بعض خطوط المياه بالقرية.

المسؤولين

فيما يقول حمادة الطيري، أمين مخازن بشركة مختار إبراهيم القائمة على مشروع الصرف الصحي بالقرية، إن مشروع الصرف الصحي بقرية خزام بدا في عام 2010 واستمر حتي عام 2011 وتم تنفيذ 4 كيلو من المشروع بالقرية، وتوقف العمل به بسبب الثورة حينها، وبعد الشكاوى المتعددة من أهالي قرية خزام عاد العمل في بداية شهر أبريل عام 2015، وكان لشركة مختار الإشراف فقط مع شراء الموارد من الدولة.

ويضيف الطيري أنه بعد فترة من العمل حدث عجز في المقاولين، بسبب العجز المالي وعدم الدفع لهم، واستطاعت الشركة أن توفر مقاولين آخرين، ولكن العمل توقف مرة أخرى ولكن على فترات، بسبب اعتراض بعض الأهالي على الحفر، مضيفًا أن العمل مازال جارِ ويوجد بالمشروع 3 محطات كأراضي فارغة وواحدة منهم جاري العمل بها من المقاول الحالي وسيتم الإنتهاء منها قريبًا، و حجم المواسير 10 بوصة لخطوط المنازل والشوارع الضيقة، و 16 و 20 بوصة للخطوط الرئيسية والفرعية بالقرية.

ويضيف بركة عوض، سكرتير مجلس قروي خزام، أن أعمال إنشاء شبكة الصرف الصحي الداخليه للقرية انتهت، وجارِ العمل على محطات الرفع، موضحًا أن أعمال الإنشاء انتهت من 65%، لافتًا إلى أن المجلس خصص 900 فدان من أرض المجلس لعمل غابة شجرية لمعالجة مياه الصرف الصحي بها.

الوسوم