إغراء

إغراء مدير نادي الأدب بقصر ثقافة قوص

 قصة – أحمد محمد حسن:

خضراء وحمراء ونسر ملك..

قال النسر الملك: سأتزوج إحداهن.. تزوجها وعاش في كنفها.. غارت منهما الحمراء.. أعلنت أن النسر الملك مات،لم يأبه النسر ولم يرفع عينيه المسبلتين علي الرغد الأخضر، وأعلنت الحمراء أن الحمام حاز زعامة الطيور من النسور.. لم يأبه النسر أيضا ولم يعارضها أحد… قادت الحمراء العصافير واليمام والحمام إلى عش الخضراء، أمرتهم، فحملنه ثقيلا بليدا عاجزا وطرن به إلى أعلى، صدم برأسه قمة الجبل. هوى ميتا، اصطحبن الخضراء وحلقن مهللين فرحا بالانتصار، لم يلاحظن أن الخضراء أحاطت بعناية نسر صغير في العش قبل أن تصحبهن إلى غير عودة.

الوسوم